مريم سعيد عن قضية "لمجرد": "الكل يحسدك ويتمنى مكانك"

عزت الإعلامية المغربية مريم سعيد ما تعرض له الفنان المغربي سعد لمجرد من انتقادات عقب أزمته في فرنسا، إلى الحسد بسبب نجاحاته المتكررة.

وفي تدوينة لها عبر حسابها الخاص بتطبيق "سناب شات"، اعتبرت ما يمر به "لمجرد" بأنه "ضربة عين" عزتها للمكانة التي استطاع الفنان أن يحجزها لنفسه في الوسط الفني المغربي، بالإضافة إلى نجاحاته المستمرة وتميزه الملحوظ.

واستاءت الإعلامية المغربية مما تعرض له "لمعلم" من اتهامات وتأويلات وهو رهين السجن، معبرة عن متمنياتها له بالفرج القريب ومؤكدة على إخلاصها ووفائها لصداقتهما.

في سياق آخر، نفت مريم سعيد خلال تقديمها لبرنامج "تراندينغ" الذي يعرض على قناة "إم بي سي 4"، الأخبار التي راجت على مواقع التواصل الإجتماعي نهاية الأسبوع الجاري، حول محاولة نجم البوب الإنتحار، موضحة أن الشائعة يرجع تاريخها لأزمته الأولى بسجن "فلوريس ميروجيز"، بعد اعتقاله في قضية الفرنسية لورا بريول.

وخلفت أزمة سعد لمجرد الثانية ضجة واسعة داخل المغرب وخارجه، باعتبارها قضية الإغتصاب الثانية من نوعها، بعد قضية الفرنسية لورا بريول التي لم يحسم فيها بعد منذ سنتين.

مشاركة