معطيات صادمة يكشف عنها مجهول اخترق النظام المعلوماتي لـ " ONCF"

أطلق شخص مجهول تحذيرا عبر موقع إلكتروني تفاعلي، يمكن من الإطلاع المباشر على تفاصيل تأخر القطارات بمختلف محطات المغرب.

وكشف مؤلف هذه المعلومات المسربة أنه استطاع اختراق النظام المعلوماتي المتطور للمكتب الوطني للسكك الحديدية، من أجل البحث عن معلومات دقيقة، كشفت عن رداءة خدمات المكتب، حيث أظهر الموقع أن جل الرحلات تعرف تأخرا في انطلاقها قد يمتد لساعات طوال.

وفي فيديو نشره عبر "يوتيوب" أوضح صاحب موقع"oncf.tk" الذي لم يكشف عن هويته واستعان بمعدلات صوتية لإخفاء صوته، أنه اخترق قاعدة بيانات المكتب للكشف عن الإختلالات الموجودة بنظامه، مؤكدا أنه تمكن من جمع معلومات مهمة أظهرت ثغرة في حركة سير القطارات.

وواصل المخترق حديثه بقوله: "امضيت نحو سبعة أشهر في جمع بيانات هامة عن النظام المعلوماتي للمكتب وانصدمت حين اكتشفت أكثر من 370 الف إشعار تأخير، مع العلم أن المكتب يتوفر على نظام شبيه بالذي تتوفر عليه اليابان، والذي يحدد مدة تأخر القطار بالثانية".

وترك مصمم الموقع المذكور رهن زواره حصيلة المعطيات التي تمكن من الحصول عليها، حول تفاصيل تأخر قطارات "الخليع" عن موعدها، مشيرا أنه في مقابل كل قطار يصل في موعده المحدد هناك قطاران آخران متأخران عن الموعد.

واستشهد المتحدث ذاته بمدينة بنكرير كمثال على هذه التأخيرات، كاشفا أن نسبة التأخير بها وصلت إلى مائة بالمائة، كما هو الحال بالنسبة للرحلات الطويلة كالتي تربط مدينة وجدة، والتي تجاوزت خمس ساعات من التأخير.

مشاركة