فاتي جمالي: "تبا لزمن الحريات والله يرحم أيام جدي"

انتقدت الفنانة المغربية فاتي جمالي بعضا مما يروج عبر مواقع التواصل الإجتماعي، معبرة عن استيائها من استعمال حرية التعبير بشكل خاطئ.

وفي تدوينة طويلة نشرتها عبر موقع التواصل الإجتماعي "انستغرام"، استاءت "جمالي" من بعض رواد هذه المواقع الذين يستعملون صفحاتها للتشهير بالناس والإساءة إليهم والطعن في أعراضهم، مشيرة إلى أن مثل هذه التدوينات السلبية قد تؤثر سلبا في نفوس المعنيين بها.

وتابعت "مليحة العرب" حديثها مؤكدة "أن ما أصبح يروج في مواقع التواصل، والذي حول الأخيرة إلى ساحة معركة حسب وصفها، هو فهم خاطى بنظرها لمفهوم الحرية".

وطالبت المتحدثة نفسها من النشطاء المغاربة بالتوقف عن مثل هذه السلوكات عبر مواقع التواصل، معبرة بقولها: "خليونا نبغيو بعضنا ونكبرو ببعضنا ونبغيو نفسنا باش نعرفو نبغيو الغير".

وختمت الفنانة تدوينتها بالقول: "تبا لزمن الحريات والله يرحم أيام جدي".

يذكر أن فاتي جمالي تستعد لدخول عالم التنشيط التلفزي في أول تجربة من نوعها، حيث كشفت في وقت سابق لموقع "سلطانة" أنها ستقدم برنامجا فنيا، إلى جانب منشط آخر لم تذكر اسمه.

مشاركة