إحذروا أضرار استخدام الأواني المصنوعة من الألمنيوم

حذرت مجموعة من الأبحاث الطبية من خطر إستخدام الأواني المصنوعة من الألمنيوم الغير المعالج في تحضير الطعام، فقد تبين أنها تعتبر من المسببات الرئيسة للإصابة بمرض الزهايمر، وهشاشة العظام. كما يسبب إستعمالها في قتل الخلايا الدماغية تدريجيا مما يؤدي إلى الشيخوخة المبكرة.

و أظهرت الأبحاث و التجارب أن الألومنيوم يتفاعل مع الطعام خلال عملية الطهي، و بالخصوص مع الأطعمة ذات النوع الحمضي كالصلصات المحضرة بواسطة الطماطم، فينتج عن ذلك تشكل مكونات ضارة تتجمع على سطح الإناء تسبب في تلوث الطعام و بالتالي في الإصابة بعدد من الأمراض الخطيرة.

الأواني المصنوعة من الألومنيوم

فالكثير من السيدات يستعملن ورق الألمنيوم لتحضير الطعام، سواء تعلق الأمر بآلة تحضير السندويتشات أو بالفرن، هذا الأمر الذي على النساء الإمتناع عنه كونه يسبب في تكون  مادة (ألومنيات الصوديوم) أو بذوبان جزء من الألومنيوم في الطعام، مما يؤثر سلبا على  الكبد و الكلي.

و لهذا يمكن إستبداله بمجموعة من البدائل الجيدة للألومنيوم مثل الفخار، الألومنيوم المعالج، الزجاج القابل للحرارة.

حيث قامت مؤخرا  شركات تصنيع الأواني بإنتاج نوع معالج من الألومنيوم، حيث تتم أكسدة الألومنيوم بواسطة التحليل الكهربائي حتى يصبح أكثر صلابة و في نفس الوقت غير قابل للخدش مع خاصية عدم إلتصاق الطعام لتسهل عملية غسله.

كما يمكن السيدات إستعمال أواني الزجاج القابل للحرارة، فهذا النوع من الأواني يبقى من أكثر الأواني أمانا و ضمانا للصحة.

مشاركة