الشرطة توقف عيد ميلاد لاعب مغربي شهير بسبب فاتورة

إنتهى إحتفال لاعب كرة القدم المغربي منير الحدادي بعيد ميلاده، بحضور الشرطة إلى الملهى الليلي الذي إختاره لقضاء هذه الليلة، وذلك قبل ثلاثة أيام، بسبب رفضه دفع الفاتورة التي وصلت إلى 18 مليون سنتيم.

وحسب صحيفة "إلموندو" الإسبانية، فإن الاعب المغربي صدم من مبلغ الفاتورة، بعد قضائه حوالي 6 ساعات من الإحتفال المتواصل رفقة أفراد من عائلته وأصدقائه، وصل عددهم إلى 30 شخصا، وقامو بطلب عدد كبير من المؤكولات والخمر والشيشة.

وبعد رفض الحدادي دفع المبلغ المشار إليه في الفاتورة، لوصولها إلى مبلغ ضعف الذي كان يتوقعه، قام صاحب الملهى بإستدعاء الشرطة من أجل الوصول معه لحل، وهو الامر الذي تم بعد الإتفاق على خصم مليون سنتيم من المبلغ الإجمالي، ليسدد 17 مليون سنتيم في نهاية الأمر.

مشاركة