مريم سعيد تكشف حقيقة إجرائها لعملية تجميل وتفصح عن مستواها الدراسي

أوضحت الإعلامية المغربية مريم سعيد لأول مرة حقيقة إجرائها لعملية جراحية على مستوى أنفها، حيث نفت الأمر في رد لها على سؤال إحدى متابعيها على موقع التواصل الإجتماعي "إنستغرام".

وكشفت مريم عن مسارها الدراسي الذي سلكته للوصول إلى سوق الشغل وتحقيق النجاح الذي وصلت له اليوم، إذ صرحت بأنها حاصلة على ماجيستير في الإعلام، مضيفة أن الوصول لأي مكانة في العمل أو الحياة يحتاج اجتهاد وتعب وجهد وتطوير الذات.

يشار أن مريم سعيد إعلامية مغربية بدأت مسارها من المغرب لتسافر بعد ذلك إلى الخليج وتثبث ذاتها في هذا المجال حيث إشتهرت بتقديمها لبرنامج "ايتي بالعربي".

مشاركة