تطورات غير متوقعة في قضية "حاريث" بعد تدخل ورثة الضحية

أجلت الغرفة الجنحية المكلفة بحوادث السير بالمحكمة الابتدائية بمراكش، اليوم الأربعاء، جلسة محاكمة اللاعب المغربي أمين حارث، في قضية الحادثة المميتة التي أودت بحياة شاب عشريني، إلى يوم 25 يوليوز الجاري، قصد تمكين شركة التأمين التعرف على المطالب المدنية لورثة الهالك.

وكانت النيابة العامة المختصة بابتدائية مراكش، قد استنطقت الثلاثاء الماضي، أمين حارث وتابعته في حالة سراح مقابل كفالة 10000 درهم لضمان حضوره، على خلفية عدم احترام السرعة المفروضة وعدم القيام بالمناورات لتفادي الحادث المميت والقتل الخطأ.

وأكدت محاضر الضابطة القضائية أن مسؤولية الحادثة المميتة التي تسبب فيها "حارث"، يتقاسمها هو والضحية الذي توفي، وذلك بسبب قوة الاصطدام الناتجة عن السرعة المفرطة، مشيرة إلى أن الضحية لم يعبر الطريق من المكان المخصص للراجلين، ومؤكدة أن "حارث" كان في حالة طبيعية أثناء توليه سياقة سيارته وقت وقوع الحادثة.

يذكر أن وكيل الملك مكن أمين حارث من جواز سفره، الذي احتفظ به من قبل رهن النيابة العامة، كما متعه بحالة سراح مؤقت.

مشاركة