بعد حملة مقاطعة موازين الدور على مهرجان تيمتار

أطلق نشطاء على الفيسبوك حملة لمقاطعة مهرجان تيمتار، في نسخته 15 المقام بأكادير ما بين الفترة الممتدة من  4 إلى 7 يوليوز تحت شعار" مقاطعون"  لمهرجان "تيمتار " متبوعا بعبارة  "وباراكة ما يضحكوا علينا راه أكادير محكورة.

ونشرت احدى الصفحات الداعية إلى المقاطعة تدوينة تتضمن نداء إلى ساكنة أكادير، تناشدهم بمقاطعة المهرجان احتجاجا  على ما عتبروه هدرا للأموال التى تحتاجها الساكنة في النهوض بالخدمات الاجتماعية للمدينة أرفقته بهاشتاغ #بغينا سبيطار ماشي تيميتار.

ودعا النشطاء إلى التفاعل مع هده الحملة لايصال صوتهم للقائميين على المهرجان، والمسوؤلين والتفاعل معهم  لوقف المهرجان و الالتفاتة إلى مطالب الشعب.

 وتأتي هذه الحملة بعد بروز هذه النوعية من الاحتجاج في الآونة الاخيرة، خاصة بعد الدعوة إلى مقاطعة مهرجان موازين والتى تفاعل معها رواد مواقع التواصل  الاجتماعي بشكل ايجابي.

يذكر أن مهرجان "تيمتار"  يعتبر من أهم التظاهرات الفنية بأكادير، والمعروف عن المهرجان  احتفاءه السنوي بالموسيقى الأمازيغية وموسيقى العالم.

مشاركة