صادم.. رسائلك عبر خدمة بريد "جيميل" يقرأها طرف ثالث

تسمح شركة "غوغل" عبر خدمة البريد "جيميل"، بقراءة المراسلات الإلكترونية لزبائها الذين يستخدمونها، وذلك من طرف مطوري برامج.

وكشفت صحيفة "وول ستريت جورنال"، أن هذه الممارسة تعد سرا وصفته بالقذر، حيث أن العديد من المستخدمين ل"جيميل" يربطون حساباتهم مع تطبيقات ترافقها تصاريح، هذه الأخيرة تسمح في بعض الأحيان لموظفي الطرف الثالث بقراءة مراسلات المستخدمين.

وتسمح غوغل للمستخدمين، بربط حساباتهم مع أدوات لإدارة البريد الإلكتروني تابعة لطرف ثالث، أو خدمات مثل تخطيط الرحلات أو مقارنة الأسعار.

وحين يربط المستخدمون حساباتهم بخدمات خارجية، يطلب منهم منح تصاريح بعينها، وغالبا ما تتضمن القدرة على قراءة وإرسال وحذف وإدارة بريدك الإلكتروني.

وفي تصريحات لها ل"بي بي سي"، أكدت شركة غوغل على سياساتها المتعلقة بمطوري البرامج، موضحة: “لا يجب أن يصادف مستخدمو غوغل أي مفاجآت، مثل خصائص أو خدمات مخفية أو خطوات تتعارض مع الأغراض المعلنة لتطبيقك، ما قد يدفع غوغل لتعليق قدرتك على الوصول إلى خدمات واجهة برمجة التطبيقات الخاصة بها”.

وأضافت الشركة أن مستخدمي "جيميل" يمكنهم زيارة صفحة التدقيق الأمني، للتأكد من التطبيقات التي ربطوها بحساباتهم، وإلغاء أي تطبيق يرغبون في عدم مشاركة بياناتهم معه.

ويذكر أن خدمة بريد "جيميل" تعد الأوسع انتشارا في العالم، ويشترك فيها نحو 1.4 مليار مستخدم.

مشاركة