هل تنافس"حلويات الانستغرام" في العيد المحلات الكبرى؟

تحرص كل سيدة على أن تكون مميزة في العيد سواءً بمظهرها أو بأثاث منزلها، ولكن تظل الحلويات هي أكثر ما تسعى المرأة للاهتمام به وشراء أجود وألذ أصنافه استعداداً لتلك المناسبة.
وعلى الرغم من المنافسة "الشرسة" التي نشهدها اليوم بين محلات الحلويات الكبرى لاسيما في الأيام الأخيرة، إلا أن هناك مشاريع حلويات صغيرة بدأت في منافسة هذه المحلات الكبرى من خلال عرض منتجاتها بطرق تقديم مختلفة عبر موقع "انستقرام"، والذي بات كسوق الكتروني متكامل يوفر للمرأة كل ما تريد دون عناء.

ويشار إلى أن هذه الوسيلة (الانستغرام) أصبحت ديناميكية جداً ومرئية، وتتيح عملية تفاعل في الوقت الآني بين المستخدمين .

 

مشاركة