احتيار الأساتذة في تصحيح ورقة امتحان تلميذ في الباكلويا لسبب لن تتوقعه

شكلة ورقة امتحان مادة الفلسفة لإمتحان الباكالوريا، لطالب من مدينة الخميسات، حالة حيرة كبيرة بين اللجنة المكلفة بالتصحيح، بعد أن وجدوه قد حرر الإجابة باللغة الفرنسية.

وحسب موقع "اليوم 24"، فإن الأستاذة التي كانت تقوم بتصحيح أوراق التلاميذ في مركز التصحيح "ادريس بنزكري" وجدت نفسها في حالة حيرة، بعد مصادفتها لورقة محررة باللغة الفرنسية، وهي اللغة التي اختارها التلميذ المنتمي لشعبة العلوم الفيزيائية، بالرغم من أن المادة تدرس باللغة العربية.

وحسب نفس المصدر، قال أستاذ بمركز التصحيح إن عدد من الفاعلين التربوين كانوا كذلك في حالة حيرة، بعد تواصلهم مع الاستاذة المصححة، حيث إختار بعضهم إعطاء التلميذ نقطة صفر كحل لعدم إجابته باللغة التي يتم بها تدريس المادة، فيما قال البعض أنه يجب التعامل مع الإجابة بشكل عادي بالرغم من أنها باللغة الفرنسية، مادام الطالب لم يخرج عن إطار الإمتحان، وقام بالاجابة عن السؤال المطروح.

مشاركة