سطات.. شاب يقتل زوجة أبيه ويرمي جثتها في بئر لسبب لن تتوقعه

قضت محكمة الإستئناف بمدينة سطات بـ 20 سنة في حق شخص أقدم على قتل زوجة أبيه وتخلص من جثتها برميها في بئر.

وكشفت يومية المساء في عددها الصادر اليوم أن الشاب الذي اقترف الجريمة يقطن بمدينة الدار البيضاء وحل بدوار "الخشاشنة" حيث يسكن والده برفقة زوجته الثانية التي تزوجها بعد وفاة زوجته الأولى.

وتبعا لذات المصدر فالشاب استغل فرصة مغادرة أبيه للمنزل من أجل قضاء بعض الأغراض، فأجهز على الزوجة بواسطة أداة حديدية أصابتها على مستوى الرأس فأسقطتها أرضا.

وعمد الجاني إلى جر جثة الهالكة أمتارا عديدة قبل أن يلقي بها في بئر حديث بالقرب من مسكن عائلته.

وبعد التحريات التي قامت بها عناصر الدرك الملكي، توصلت الأخيرة إلى الفاعل الحقيقي بعدما كانت الشكوك تحوم على زوجها.

وأفضت ذات التحريات إلى أن الشاب الذي أجهز على زوجة أبيه كان قد قضى عقوبة حبسية، وقد أقدم على فعلته كونه كان رافضا لزواج أبيه منها بعد وفاة والدته.

مشاركة