دراسة: أقراص الحديد تهدد صحة النساء

توصلت دراسة أميركية حديثة أجراها باحثون من جامعة "تشالمرز" للتكنولوجيا في غوتنبرغ، إلى أن أقراصَ الحديد التي تتناولها ملايين النساء أثناءَ فترةِ الحمل وأثناءَ فترةِ الدورة الشهرية، تهدد صحتهنَ بالخطر، إذ أنها قد تسببُ لهن سرطان الأمعاء.

ووجدت الدراسة، أن الجرعات المنخفضة من سترات الحديد الكيميائية «EDTA»، والتي توجد عادة في مكملات الحديد التي لا تستلزم وصفة طبية، تزيد من مستويات البروتين المرتبط بمرض سرطان الأمعاء.

وقال المشرف على الدراسة البروفيسور "سشيرز"، من الجامعة ذاتها، "نعتقد أن مكملات الحديد قد تكون مسببة للسرطان، حيث إنها من تكوين «الأمفيريجولين»، وهو بروتين يرتبط بالسرطان طويل الأمد مع سوء التشخيص".

وأشار سشيرز، إلى أن فقر الدم الناجم عن نقص الحديد يعد أكثر شيوعًا بين النساء، بسبب الحمل والدورة الشهرية، مما يزيد من خطر الإصابة بالمرض.

مشاركة